مسلة التاريخ
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
اذا كانت هذه اول زيارة لك لمنتديات مسلة التاريخ
فيسرنا ان تقوم بالتسجيل في هذا الصرح الطيب
من خلال الضغط على زر التسجيل
اما اذا كنت من المسجلين فنرجو منك ان تقوم بتسجيل الدخول
ولنجعل قول الله تعالى نصب أعيننا:
"ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد"
مع كامل التقدير والاحترام.
إدارة المنتدى



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 البلاذري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة الرسول
المدير
avatar

عدد المساهمات : 171
نقاط : 321
تاريخ التسجيل : 08/03/2010

مُساهمةموضوع: البلاذري   الجمعة أبريل 02, 2010 3:26 am

]size=18]الحسن، وقيل أبو بكر، أحمد بن يحيى بن جابر البلاذري مؤرخ عالم فاضل وراوية نسابة وشاعر، مسلم انتقل بين سوريا والعراق.و عمل في بلاط الخلفاء العباسيين,
يعدّ البلاذري من رجال البلاط العباسي، اتصل بالمأمون ومدحه ثم اتصل بالمتوكل على الله (232-247هـ) وأصبح من ندمائه، ويقال إن المتوكل لم يكن يهنأ له طعام إلا بحضوره، وتقرَّب من المستعين بالله (248-251هـ) الذي كان يصله بصلات جليلة حتى لا يحتاج إلى شيء من أمر دنياه، وحظي كذلك عند المعتز بالله (251-255هـ) وأصبح من ثـقاته، ولذبدأ مجد البلاذري بالزوال بعد وفاة المعتز بالله، فاعتزل الناس وجفا القصور، وكان عهد المعتمد (256-279هـ) أشد عهود حياته سوءاً وحاجة وفقراً، فقد نفد ماله وأدركته الحاجة وركبته الديون، فكان يطلب الرزق من أبواب الوزراء، فيُعطى مرة ويُمنع مَرَّات، فلا يجد ما يعبّر به عن ألمه وعجزه ونقمته وأنفته إلا الهجاء، وقد حفظ ياقوت بعض أهاجي البلاذري في هؤلاء الوزراء وغيرهم من الكتاب، ولعلَّ هذه الأهاجي هي التي جعلت المصادر تذكر أنه كان هجَّاء واقعاً في الأعراض.

[عدل] موت البلاذري
ا عهد إليه بتربية ولده عبد توفي البلاذري في أواخر أيام المعتمد، وقيل إنه وسوس في آخر عمره لأنه شرب البلاذر فأفسد عقله، وقال النديم إنه شرب البلاذُر (وهو نبات ثمره شبيه بنوى التمر) وعلى غير معرفة فلحقه ما لحقه وشُدَّ في البيمارستان حتى مات، ولهذا قيل له البلاذري، وقيل إن الذي شرب البلاذر جدّه جابر، وهو الأرجح لأن أحمد بن يحيى كان يقال له البلاذري منذ أيام المتوكل ،وقد ذكر الجهشياري جده بلقب البلاذري.

[عدل] مؤلفاته
كتاب فتوح البلدان.
كتاب أنساب الأشراف.
كتاب البلدان الصغير.
كتاب البلدان الكبير.
كتاب عهد أردشيرالله
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://history-ju.yoo7.com
حفيدة الفاروق
المدير
avatar

عدد المساهمات : 77
نقاط : 137
تاريخ التسجيل : 08/03/2010
العمر : 28
الموقع : soujoud.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: البلاذري   الإثنين أبريل 12, 2010 6:02 pm






رائعة .. أضيف على ما قلتي ما يلي


البلاذري و كتابه فتوح البلدان


التعريف بشخصية البلاذري:

هو احمد بن يحيى بن جابر بن داوود البلاذري، يكنى بابي جعفر و أبي بكر أبي الحسن. لم تذكر المصادر تاريخا ثابتا لولادته، و لكن المرجح أواخر القرن الثاني للهجرة، كما لم تشر إلى مسقط رأسه و لكنها ذكرت انه من أهل بغداد، حيث قضى معظم حياته. نشا في عائلة توارثت الاشتغال بالكتابة في الدواوين و تقلدت مناصبها فقد كان جده كاتبا في ديوان الخصيب صاحب خراج مصر في عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد.
بعد أن أصبحت بغداد في أواخر القرن الثاني للهجرة أهم مراكز الثقافة بالعراق، حيث امتلأت بنوابغ العلماء و الأدباء، الذين حرص الكبار على حضور مجالسهم للأخذ عنهم، و الصغار للاستماع إليهم، نشا البلاذري في جو ثقافي أتاح له أن يبدأ حياته العلمية مبكرا. رحل بحثا عن المعرفة في عدد من مدن العراق كالكوفة و البصرة و واسط و الرقة و المدائن، و لم يكتف بذلك بل ارتحل إلى مدن الشام كدمشق و حمص و إنطاكية. فكان لهذا كله الأثر الأكبر في تكوينه العلمي و منهجه التاريخي، حتى أشادت به المصادر فتحدثت عن اتساع علمه و تنوع ثقافته و إتقانه لمؤلفاته، كما تشير إلى إتقانه اللغة الفارسية فكان احد النقلة من الفارسية إلى العربية.


ترك البلاذري العديد م المؤلفات، أهمها :

- "انساب الأشراف" - "فتوح البلدان"
- "البلدان الكبير" - "البلدان الصغير"
- "عهد اردشير" : حيث ترجمه من الفارسية إلى العربية شعرا

كما تتلمذ على يديه جمع كبير من علماء القرن الثالث و الرابع الهجري، منهم يحيى بن النديم، محمد بن خلف، جعفر بن قدامة، عبدالله بن سعد الوراق. كما نقل عن كتبه مؤرخون كثيرون منهم المسعودي و ابن عساكر و ياقوت الحموي و أبو فرج الاصفهاني و ابن خلكان و غيرهم.


: التعريف بكتابه "فتوح البلدان" و مكانته:

لم يذكر البلاذري تاريخا لبدئه في تأليف الكتاب، أما عن فترة انتهائه منه يمكن أن نرجحها من خلال ما يذكره من أحداث، و ذلك على حدود عام 255هـ/868م حيث يتحدث عن الخليفة العباسي المعتز في حياته. كما لم يذكر الغرض من تصنيفه هذا الكتاب، و لكن يتبين لنا من خلال دراسته انه يعبر عن فكرته عن التاريخ، حيث يعتبره رسالة تسطر الأمم فيها منجزاتها و خبراتها للأجيال التالية.

يتألف كتاب البلاذري في مجمله من أحداث فتوح البلدان الإسلامية بلدا بلدا، حيث يتناولها في إطارها الثقافي و الاقتصادي و الإداري و العمراني و ما اتصل بهذا و ذاك من قضايا فقهية ذات صلة بالفتوح.
أما عن مصادر مادة كتابه، فقد أخذها عن شيوخ البلدان التي ارتحل إليها، بالإضافة إلى المصادر الرسمية المتمثلة في سجلات الدواوين و محادثات الخلفاء، و الوثائق التي احتفظ بها أهلها. و لم يغفل البلاذري عن أهمية المشاهدة الحية فسجل ما تحصل عليه من معلومات خلال زياراته إلى المدن التي ارتحل إليها، كما انتفع بمدونات من سبقوه في التأليف التاريخي.



ترك البلاذري كتابه "فتوح البلدان" فعد مصدرا قيما انتفع به من جاء بعده من المؤرخين، أبرزهم




- احمد بن إبراهيم الهمذاني، صاحب كتاب "مختصر كتاب البلدان"

- المقدسي البشاري، صاحب كتاب "أحسن التقاسيم في معرفة الأقاليم"

- محمد بن عبدالمنعم الحميري، صاحب كتاب "الروض المعطار في خبر الأقطار"

- تقي الدين المقريزي، صاحب كتاب "المواعظ و الاعتبار في ذكر الخطط و الآثار"

- السيوطي، صاحب كتاب "حسن المحاضرة في أخبار مصر و القاهرة"



يظهر لنا مما سبق أهمية كتابه بحيث اعتبر أدق و اشمل المصادر التي تحدثت عن تاريخ الفتوح، حتى قيل عن البلاذري انه خاتمة مؤرخي الفتوح، و لكن يعلق الباحث إحسان صدقي على هذا القول الأخير بأنه لم يكن آخر من كتب في الفتوح، إذ ألف احمد بن اعثم الكوفي ت314هـ كتابه "الفتوح"،و إن كنت آخذ على الباحث إحسان صدقي انه اخذ العبارة على ظاهرها، فلم يكن المعنى في انه خاتمة مؤرخي الفتوح انه آخر من كتب فيها، و إنما يمكن اعتبارها تعبيرا عما قدمه من مادة في تاريخ الفتوح في انضج مراحلها
فلم يضف من كتب في الفتوح بعده شيئا جديدا.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.soujoud.yoo7.com
 
البلاذري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مسلة التاريخ :: القسم التاريخي :: ‗۩‗°¨_ مؤرخون _¨°‗۩‗-
انتقل الى: